.

عرض المقال :الارهابي الحقيقي

  الصفحة الرئيسية » ركـن المقالات

الارهابي الحقيقي

نتيجة بحث الصور عن الإرهاب لا دين له

" فيكَ الخِصامُ وَأنتَ الخصْمُ وَالحكَمُ" قالها المتنبي لسيف الدولة الحمداني .هانحن
في زمن يختبئ فيه الارهابي الحقيقي خلف اقنعة مزيفة و يتهم غيره بالارهاب .
فالارهاب الامريكي يتهم مؤسسات خيريه و شخصيات دعوية و ادبية و سياسية
بالارهاب ، بل يتهم الاسلام كله بالارهاب بشكل مباشر او غير مباشر . و العدو
الصهيوني يوجه اصابع الاتهام لرجال المقاومة و المنظمات المسلحة المقاومة
للاحتلال بالارهاب . و روسيا تتهم الثوار الذين يدافعون عن اوطانهم  و يطالبون
بحريتهم بالارهاب . و عملاء كل الذين ذكرناهم يتهمون كل من خالفهم بالارهاب !
و لان تعريف الارهاب مبهم و غير واضح و لان القوى الارهابيه تمتلك الادوات
القمعيه و الاعلامية و الماليه فانها تصدر احكامها جزافا و تتلقفه العقول المريضة .
 امريكا قتلت عشرات الملايين من الهنود الحمر اصحاب الارض الحقيقيين.
فلقد وثقت مصادر تاريخيه الى ان الهنود الحمر يسكنون القارة الامريكيه
منذ اكثر من 7 الاف عام ، و ان اعدادهم كان قبل وصول كرستوفر كولومبوس
عام 1492 حوالي 50 مليونا و تناقصوا بسبب اعمال القتل من قبل المستعمرين
الاوروبيين الى بضع الاف . و امريكا القت على هيروشيما اليابانيه قنبلة نوويه
في 6آب عام 1945 قتلت اكثر من 80 الف انسان و بعد ذلك بثلاثة ايام
القت قنبلة اخرى على مدينة ناكازاكي فقتلت 75 الف انسان ، ما عدى مئات
الالاف من الجرحى و المشوهين و ملايين المشردين بسبب هذا الارهاب
الاجرامي الامريكي . و اما في افغانستان فان الغزو الامريكي الذي بدأ
في تشرين اول عام 2001 خلف اكثر من 150الف ضحية  . و في العراق فقد
تجاوز عدد القتلى المدنيين لاكثر من 100 الف منذ الغزو الذي بدأ في
اذار 2003 ، و مئات الاف الضحايا  من الاطفال و كبار السن بسبب الحصار
الذي ضربته الولايات المتحدة و حلفاوها على العراق . بينما بلغ عدد القتلى
الفيتناميين اكثر من مليون انسان بسبب الارهاب الامريكي و استخدامه للاسلحة
الفتاكة منذ بداية التدخل الامريكي في فيتنام عام 1965 . و ليس من السهل
احصاء اعداد القتلى على مساحة الكرة الارضية بسبب الارهاب الامريكي .
اما العدو الصهيوني فلقد ارتكب اعمال ارهاب فظيعة في البلاد العربية

عموما و في فلسطين على وجه الخصوص ، و قامت بمجازر جماعية تندى
لها جبين الانسانية منذ ما قبل قيام الكيان الاستيطاني و حتى الان  ، و لم
تصنف دولة الاحتلال بالارهاب لا من قبل المنظمات الرسمية الدوليه ولا
من قبل الدول الغربيه عموما و لا من قبل العرب الذين صنفوا المقاومة
بالارهاب ! و قد استخدم العدو الاسلحة الفتاكة المحرمة دوليا في اعتداءاته
 المتكرره المدعومه من قبل الادارة الامريكية و الدول الغربيه و الدول
العربية العميلة . و  كانت الجمعية العامة قد اقرت في العاشر من تشرين
الثاني عام 1975  القرار رقم 3379 بان الصهيونية شكلا من اشكال العنصرية
و التمييز العنصري ، و تم الغاوه بضغوط امريكية و غربية و بتآمر من قبل
الانظمة العربيه بتاريخ 16 كانون الاول عام 1991 بقرار حمل الرقم 46-86!

و اما روسيا في غزوها لافغانستان الذي بدأ عام 1979 و انتهى بعد 10 سنوات
فلقد خلف حسب بعض المصادر مليون و  200 الف افغاني ، و في الشيشان
ارتكب الروس مجازر فظيعة بحق المدنيين فدمرت مدنا و قرى بكاملها على رؤوس
سكانها العزل . و كان الروس قد قاموا باعمال قتل دموية فظيعة في دول آسيا
الوسطى و القوقاز منذ الربع الاول من القرن التاسع عشر و هو ما ادى الى
وقوع ملايين الضحايا قبل نيل الاستقلال لبعض تلك الدول مع تفكك الاتحاد السوفييتي
عام 1991 . و ها هي روسيا تدمر المدن و القرى السورية على رؤوس اصحابها
و تستخدم كافة انواع الاسلحة على مرأى و مسمع من العالم دون كلمة ادانة ،
و لم تصنف على قائمة الارهاب من قبل الانظمة العربية العميلة . و كانت
فرنسا قد ارتكبت مجازر في بلاد المغرب العربي ، ادت في الجزائر وحدها
لسقوط مليون و نصف شهيد خلال احتلالها للجزائر بين عامي 1830-1962.
و الدول الاوروبيه عموما كايطاليا في ليبيا و انكلترا في البلاد العربية و الافريقيه
و اسبانيا ضد المسلمين في الاندلس و المانيا خلال الحربين العالميتين و غيرها
من الدول التي قامت باعمال ابادة جماعية لم تصنف على قوائم الارهاب ، و لم
يستنكر اعمالها حكام العرب او غيرهم من المؤسسات الدوليه التي تصنف
المقاومة المشروعة بالارهاب . اما الانظمة الجائرة الارهابيه التي صنفت
العلماء و المقاومة الفلسطينية بالارهاب فحدث عنها و لا حرج . لا ندري

ان كان اعتقال العلماء و المثقفين و اساتذة الجامعات على خلفية ارائهم
و تعريضهم للتعذيب الجسدي و النفسي الممنهج يعتبر من اعمال الارهاب !
و لا ندري ان كان تكميم الافواه و التهديد بالاعتقال و سحب المواطنية
لكل من يخالف رأي الحاكم من اعمال الارهاب ؟ و ما اذا كان نهب اموال
البلاد و تحويلها لخدمة الدول التي تمارس الارهاب ضد شعوبها و الشعوب
الاخرى يمكن ضمها لصف الارهاب ؟ و من غير المؤكد  بان تقديم المليارات
للانقلابيين و المجرمين الذين قتلوا الاف الابرياء في الميادين و الشوارع
و زجوا بعشرات الالاف في المعتقلات تعتبر اعمالا ارهابية ! إذا لم يكن
كل هذا ارهاب فما هو الارهاب ؟ هل العالِم المجتهد الذي يبين احكام الشرع
هو الارهابي ، و هل المنظمات الخيرية التي تقدم المساعدات للاجئين والمحتاجين
و تحاول اعمار ما هدمته صواريخ الاحتلال ارهاب . هل المقاومة ارهاب ؟!
لقد اقرت القوانين و المواثيق الدوليه بان مقاومة الشعوب لمحتليهم ليس
ارهابا ، و اي مقاومة اولى من مقاومة الشعب الفلسطيني التي تدافع عن
مقدسات المسلمين و تواجه اكبر ارهاب عرفه التاريخ المعاصر  ؟ كيف
تصبح المقاومة في فلسطين ارهابا فيما الارهاب الصهيوني الحقيقي الذي
يحتل الارض و يقتل الامنين و يحرق العائلات البريئة و يعتدي على العزل
و يهوّد البلاد ليست على قوائم الدول الكبرى و لا الدول العربية العميلة لها ؟!
نريد تصنيفا حقيقيا للارهاب حتى نرى الارهابي على حقيقته الواضحة
 
الارهابي بكل تفاصيله البشعة . نريد ان نرى الارهاب الامريكي الصهيوني
واضح للعيان ، و ارهاب الدول القمعية الاستخباراتية التي دمرت البلاد
و قتلت مئات الالاف . و ارهاب الدول الدكتاتوريه التي تتدوال السلطة بين
عائلاتها و تنهب ثروات البلاد و تقتل و ترهب كل من يخالفها . و نريد
ان نرى الوجه الحقيقي للمقاومة الشريفة التي تدافع عن ارضها و مقدساتها،
و مقاومة الشعوب ضد الطغاة الدكتاتوريين ، في مكانها الحقيقي على قائمة
 الشرف ، قائمة المناضلين في سبيل التحرر و الكرامة و الدفاع عن الحق .
 « رجوع   الزوار: 990

تاريخ الاضافة: 12-06-2017

.

التعليقات : 0 تعليق

« إضافة مشاركة »

اسمك
ايميلك
تعليقك
3 + 3 = أدخل الناتج

.

جديد قسم ركـن المقالات

الفلسطينيون رافعةٌ اقتصادية للبنان وليسوا عِبئاً

فيلم عن الشتات الفلسطيني يفوز بجائزة "النقاد العرب

اللاجئون الفلسطينيون يتغلبون على الظروف المعيشية الصعبة داخل المخيمات الفلسطينية

نتائج سلبية لفحوصات فايروس كورونا في مخيم عين الحلوة

وفيات كورونا ترتفع لـ153 بين أبناء الجالية الفلسطينية حول العالم

القائمة الرئيسية

التاريخ - الساعة

Analog flash clock widget

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني   
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك

عدد الزوار

انت الزائر :196921
[يتصفح الموقع حالياً [ 114
تفاصيل المتواجدون

فلسطيننا

رام الله

حطين

مدينة القدس ... مدينة السلام

فلسطين الوطن

تصميم حسام جمعة - 70789647 | سكربت المكتبة الإسلامية 5.2

 

جميع الحقوق محفوظة لرابطة المعلمين الفلسطينيين في لبنان ©2013