« اللاجئون الفلسطينيون يتغلبون على الظروف المعيشية الصعبة داخل المخيمات الفلسطينية »







شبكة العودة الإخبارية - عين الحلوة
هو ليس الإختراع الأول والأخير، حيث أثبت اللاجئ الفلسطيني أنه يتغلب على الظروف المعيشية ولا يجعل الظروف عائقاً في توقف الحياة داخل المخيمات الفلسطينية.

الفلسطيني ياسر دحابرة إبن مخيم عين الحلوة يتغلب على الظروف الإقتصادية الصعبة التي يمر بها لبنان عموماَ والمخيمات الفلسطينية خصوصاً، حيث قام بتصنيع فرن صغير لصناعة الخبز للحد من ظاهرة إنقطاع الخبز في لبنان، يذكر أن مخيم عين الحلوة لا يوجد فيه فرن لصناعة الخبز.

 كما أنّ هذا ليس الإختراع الأول في وسط اللاجئين الفلسطينيين حيث سبقته إختراعات عديدة وآخره آلة تعقيم للأفراد والسيارات للقضاء على أي فايروس محتمل.


» تاريخ النشر: 30-06-2020
» تاريخ الحفظ:
» رابطة المعلمين الفلسطينيين في لبنان
.:: http://palteachers.com/ ::.