« الفلسطينية "سمر" من المحاماة إلى "يوغا الضحك" للمساعدة بالتخلص من الضغوطات »







شبكة العودة الإخبارية
رغم دراستها للمحاماة والأبحاث القانونية، لم تجد الفلسطينية سمر عبده بالي، في تخصصها هذا ما يتناسب مع شخصيتها، فقررت التوجه لتخصصٍ آخر وهو "يوغا الضحك".

فقد وجدت سمر في هذا التخصص ما يتناسب وشخصيتها المرحة، خاصةً وأنّ للضحك فوائد كثيرة.

وتستطيع يوغا الضحك أن تخلّص الإنسان من التوتر والضغط النفسي وتساعده على إدخال الأوكسجين إلى الرئتين.

كذلك تُعدّ يوغا الضحك أحد أشكال العلاج للأشخاص الذين يعانون من أمراض نفسية مثل الاكتئاب وغيره، حيث تغنيهم عن جزء من جرعات الدواء التي يتناولونها.


» تاريخ النشر: 04-05-2019
» تاريخ الحفظ:
» رابطة المعلمين الفلسطينيين في لبنان
.:: http://palteachers.com/ ::.