.

عرض مقابلة :في ميلانو الإيطالية.. "آلاء" تنقل الأحلام والخيبات في فلسطين بروايتها "صابون Sabun"

  الصفحة الرئيسية » ركن المقابلات

في ميلانو الإيطالية.. "آلاء" تنقل الأحلام والخيبات في فلسطين بروايتها "صابون Sabun"


تقرير: هبة الجنداوي
شبكة العودة الإخبارية
ليس بالضرورة أن يكون العناق بذراعين، قد يكون بكلمة، بكتاب، برواية، بحروف حبٍّ صادق.. وليس بالضرورة أن يكون الحبّ لشخص، فقد يكون لوطنٍ بعيدٍ قريب..

هكذا أرادت الشابة الفلسطينية "آلاء وليد السعيد" أن تُعانق وطنها بروايةٍ تحمل بين أوراقها الـ272، قصصاً وذكريات وواقعٍ يعيشه الفلسطينيون تحت سطوة الاحتلال الاسرائيلي وتكبُّرِه.. منذ سنوات!

فباْسم "صابون Sabun"، كتبت آلاء روايتها باللغة الإيطالية لتضمّ قصص عشقٍ وطموحات، ومعاناةٍ وصبر، وظلمٍ وقهر، استلهمتها عندما كان والدها يُحدّثها باستمرار عن ذكريات طفولته في مدينة نابلس (جبل النار) بالضفة الغربية، قبل أن يُهاجر إلى ميلانو الإيطالية..

تقول آلاء، التي تدرس العلوم السياسية والعلاقات الدولية في "جامعة ميلانو"، لشبكة العودة الإخبارية «فكرة الرواية بدأت عام 2014، وتتركّز أحداثها في مدينة نابلس، حيثُ وُلد أبي وترعرع.. تبدأ القصة عام 1987، أي مع انطلاق الانتفاضة الأولى، وتنتهي عام 2014».

وعبر شخصية الفتاة الفلسطينية "آسيا" ووالدها الذي يملك مصنعاً للصابون في نابلس، نقلت آلاء صورةً تتكرّر باستمرار منذ النكبة، لممارسات الاحتلال في سرقة أحلام الفلسطينيين وإفشال مشاريعهم وطموحاتهم، وجسّدتها بالقصة بإفشال الاحتلال لمصنع الصابون الذي يملكه والد آسيا... "هنا أعتقد أنّ دور كلّ فلسطيني مغترب هو نشر الواقع الفلسطيني بطريقةٍ سهلة بسيطة وإنسانية، تقول آلاء.

وفي وقتٍ تنتشر فيه " الهاسبارا" أو الدعاية الإسرائيلية في أوروبا للترويج للرواية الإسرائيلية المزيّفة والتأثير على الرأي العام العالمي؛ والتي تبنّتها وسائل الإعلام الأوروبية، كان همّ آلاء أن تلامس بكلماتها باللغة الإيطالية القلوب، وتُصحّح لدى الرأي العام الإيطالي الرواية الحقيقية لشعبٍ شاهدٍ على لجوءٍ ونكبة عصر..
 « رجوع   الزوار: 86

تاريخ الاضافة: 04-05-2019

.

التعليقات : 0 تعليق

« إضافة مشاركة »

اسمك
ايميلك
تعليقك
1 + 8 = أدخل الناتج

.

جديد قسم ركن المقابلات

هويدي يحذر من نية الأونروا بدمج عدد من المدارس في مخيم البداوي

اللاجئ الفلسطيني «يوسف بيدس».. المصرفي العبقري صاحب امبراطورية «إنترا« والأب الفعلي للإقتصاد اللبناني

"خطٌ عربيّ بزخارف الأقصى".. مشروع تخرجٍ في لبنان للشابة "ليندا أبو عرقوب"

في فيرجينيا.. "محمد صفوري" موهبةٌ فلسطينية بين "الدوبلاج" وصناعة الأفلام

"أماني أبو زهرة" فلسطينية نمساوية "أفضل إمرأة في أوروبا" بمجال الأدب

القائمة الرئيسية

التاريخ - الساعة

Analog flash clock widget

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني   
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

القائمة البريدية

اشتراك

الغاء الاشتراك

عدد الزوار

انت الزائر :183764
[يتصفح الموقع حالياً [ 91
تفاصيل المتواجدون

فلسطيننا

رام الله

حطين

مدينة القدس ... مدينة السلام

فلسطين الوطن

تصميم حسام جمعة - 70789647 | سكربت المكتبة الإسلامية 5.2

 

جميع الحقوق محفوظة لرابطة المعلمين الفلسطينيين في لبنان ©2013